قصص للاطفال في عمر السنة , قصص شيقة وممتعة

يجب روايه القصص للاطفال من عمر سنه لأحد العبر منها و تعمل القصص على صقل شخصيه الطفل

 

يجب ان تبدا قراءه قصص للأطفال فعمر صغير جدا،

 


حتي يعتاد الأطفال على مهاره الاستماع و كى يتكون لديهم مخزون

 

لغوي عميق،

 


وعلي الرغم من ان عمر السنه يخرج للبعض عمرا مبكرا جدا جدا لقراءه القصص،

 


الا انه العمر المناسب كى تبدا فيه الأم

 

بقراءه قصص للأطفال،

 


بحيث تكون هذي القصص بسيطة و مناسبه لعمرهم،

 


ويجب ان تعتمد الأم على الإشارات و التعابير

 

الجسديه وقت قراءتها للقصص،

 


ومن القصص الرائعة التي تعد من احلى قصص للأطفال،

 


قصة تتحدث عن الأمانة.

 


احمد طفل

 

صغير فالرابعة من عمره،

 


كانت امة تأخذة فكل يوم و تضعة فالحضانه ريثما تعود من عملها فالمساء،

 


وكانت ام احمد

 

تهتم١ دائما على ان تعلم احمد مكارم الأخلاق،

 


وتعلمة الى الخير،

 


وتوصية الا يسرق و لا يكذب و ألا يأخذ شيئا ليس له ابدا،

 

وكان احمد يلتزم بكلام امة دائما،

 


ويعلم اصدقاءة فالحضانه جميع ما تقوله امة له،

 


لهذا كان جميع الأطفال فالحضانة

 

يحبونة و يحبون اللعب معه فجميع الأوقات،

 


ويعتبرونة صديقا مقربا منهم.

 


فى احد الأيام كان الطفل احمد يلعب فالحضانة

 

مع رفقاتة الأطفال،

 


فوجد لعبه صغار مرميه على الأرض،

 


فأخذها احمد و أعطاها الى مشرفه الحضانة،

 


وقال لها انه عثر

 

علي هذي اللعبه و أنها ليست له،

 


فما كان من مشرفه الروضه الا ان شكرت احمد عديدا على امانته،

 


وأخذت تسأل الأطفال عن

 

اللعبه كى ترجعها الى صاحبها،

 


وبالفعل فإن اللعبه كانت لمحمد الذي اضاعها خلال اللعب،

 


فأعادت المعلمه اللعبه الى محمد،

 

وقالت له ان رفيقه احمد ربما تصرف بأمانه و أعاد اللعبه الية و لم يأخذها له،

 


فشكر محمد صديقة احمد على انه اعاد اللعبة

 

التى و جدها و لم يأخذها.

 


تعلم جميع الأطفال من تصرف احمد و أخلاقة و أمانته،

 


وأصبح كل واحد فيهم يحرص ان يصبح امينا

 

ولا يأخذ اغراض غيرة مهما حدث،

 


وأن يرجع الألعاب الى صاحبها،

 


وفى هذي القصة عبره عظيمة،

 


اهمها تعليم الأطفال

 

أهميه الأمانة،

 


وأن الأمين يكسب رضا الله تعالى و يدخلة الجنة،

 


كما ان الأمين يكسب رضا و الديه،

 


ويحبه كل الناس،

 


لهذا فإن

 

الحفاظ على الأمانه من اخلاق النبى عليه الصلاة و السلام و صحابتة الكرام،

 


ومن يتصف بالأمانه فصغره،

 


سيظل امينا

 

فى كبره،

 


وسيستمد العديد من الصفات الحسنه ايضا؛

 


لأن الأمانه لا تكون بالأموال و الأشياء الماديه فحسب،

 


انما كذلك بالالتزام بأمانه القول و عدم الكذب ابدا

 

 

قصة للاطفال فعمر السنة

 

 



قصص للاطفال في عمر السنة , قصص شيقة وممتعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.